شبكة اوراق الورد الادبية

منتدى أدبي ثقافي اجتماعي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النباتيون : الصحة أهم من مغريات الطعام!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد السقار

avatar

عدد المساهمات : 196
تاريخ التسجيل : 06/06/2013
العمر : 58

مُساهمةموضوع: النباتيون : الصحة أهم من مغريات الطعام!   الثلاثاء يونيو 11, 2013 7:26 pm

الانسان لا يستطع ان يعيش من دون ان يتبع نظاما غذائيا خاصا به، فالغذاء جزء اساسي من اساسيات الحياة وبالرغم من ان الاسنان لا يستطيع ان يبتعد عن الغذاء كلياً الا انه وتبعاً لما تصل له من معارف ودراسات يستطيع ان يخصص نظاما مختلفا عن غيره من الناس من حيث محتويات هذا النظام الغذائي، وتبعا لرغبته الغذائية فالانسان جزء من الطبيعة الكونية، ولعل الكلمة التي قالها أبو قراط –أبو الطب- منذ مئات السنين «إن الطبيعة وحدها تشفي»، شجعت أناسا على الامتناع عن تناول اللحوم ومشتقاتها، والركون إلى كل ما هو نباتي الأصل والمنبت.
وبالرغم من ان تناول اللحوم ووفرتها في النظام الغذائي كانت تدل على الرفاهية والرخاء في بعض المجتمعات، الا انه بعد مدة من الزمن والعديد من الدراسات المتعمقة تبين ان تناول الكثير من اللحوم تؤدي الى كثير من الامراض، وكان ينظر الإنسان النباتي على انه شخص غريب الأطوار، إلا أن دوام الحال من المحال، وتبدلت النظرة المجتمعية تجاهه من «شخص متقشف» الى شخص يدرس ما يتناوله من الاغذية قبل ان يقدم عليها.
صحة الجنين مهمة
تؤيد «ولاء مدني» النظام النباتي، وترى بان هذا النظام بالنسبة لها افضل للجهاز الهضمي وعندما تحاول اكل اللحوم فان الكثير من المشاكل التي تظهر ليها وخصوصا
الالم في المعدة وغيرها من الاعراض المزعجة، تقول ولاء: «احيانا يظن الناس وخصوصا الذين لا يعرفوني انني لا اتناول اللحوم، كوني لا اثق بهم وبطعامهم، وانني اشعر بالغرور، وهذا الشعور يسبب لي الكثير من الاحراج وخاصة في اوقات المناسبات العائلية التي تقوم على تناول الطعام، ولكنهم اعتادوا انني لا اتناول وبدأوا يتقبلوا الفكرة، بل ايضا يبحثون عن جدوى النظام الغذائي وفوائده».
وتضيف ولاء: «من الصغر لا اتناول اللحوم، ولكن تكمن المشكلة الحقيقة بالنسبة لي كأم ولديها ثلاثة اطفال، في فترة الحمل، كون الطفل يحتاج الى البروتين بكمية اكثر
من الكمية الاعتيادية، ولكن زوجي وعائلتي لم توافق ان اضاعف الكميات التي اتناولها من النباتات والتي تحتوي على البروتين لسد حاجة الطفل، النباتات يوجد بها كل العناصر التي يحتاجها جسم الانسان، ولا يأتي من تناول اللحوم والمنتجات الاخرى غير الامراض، من صغري لا أحب اللحوم بمشتقاتها، وأفضل أكل الطعام بدونها مع المواظبة على تناول الفواكه». وتشير ولاء الى أنها عندما انتقلت للعيش مع زوجها امتعظت عائلته من طبيعة أكلها القائمة على تناول النباتات, وأُجبرت على تناول
اللحوم حفاظاً على الجنين «كما تحب العائلة»، واستسلمت ولاء لقرار العائلة على مضضٍ مني، لكني لم أصمد لفترات طويلة، ومع مرور الوقت، بدأت شيئاً فشيئاً تبتعد قليلا عن تناول اللحوم، إلى أن تقبل زوجها وأهله الأمر».
تلوث الغذاء
ويؤكد محمد عبد الغني ما قالته ولاء، فقد امتنع عن أكل اللحوم ومشتقاتها منذ ما يقارب الـ 10 سنوات, عدا الأسماك بأنواعها، إلى جانب المأكولات النباتية في مجملها، ويُرجع سبب امتناعه عن أكل اللحوم إلى تخوّفه من الأمراض الناتجة عنها، «كون الحيوانات والطيور تُحقن بالأدوية». على حد قوله.
ويتابع محمد :»أصبح الإنسان في عصرنا الحاضر يعاني من مشاكل صحية كثيرة، إما نتيجة تغذية غير سليمة، أو نتيجة تلوث الغذاء وخلافه، في حين عاش أجدادنا أصحاء يوم أن كان معظم طعامهم طبيعيا، دون تدخل الصناعة فيه، ولم تكن الزراعة تعتمد على المبيدات والأدوية، وحتى الأسمدة المصنعة، اما الان فالامر كليا قد تغير، ولا ننسى اننا في هذه الايام نختلف عن الاجيال السابقة في كون حركتنا وانشطتنا قد تغيرت واصبحنا نتحرك اقل نتيجة توفر التكنولوجيا التي توفر للانسان كل شئ وتقوم على اراحته وبالوقت ذاته تزيد فرصة الاصابة بالامراض، إن الحياة اليوم تتصف بالسرعة وهيمنة الآلة وتراجع النشاط الجسدي للإنسان مما يتطلب حرصنا على تناول الغذاء الصحي الطبيعي»
النباتيون يتمتعون بصحة افضل.
وتصنّف الطبيبة ميساء خريسات «النباتيون» إلى نوعين، الأول من يمتنع بشكل مطلق عن تناول اللحوم والاكتفاء فقط بتناول الأطعمة النباتية، والثاني يعوّض النقص بأكل البيض وشرب الحليب ومشتقاته من الأجبان، وأسماه بـ «النباتي الجزئي»، وتعزو خريسات أسباب امتناع البعض عن أكل اللحوم ومشتقاتها إلى تخوفهم من احتمالية إصابتهم بالأمراض التي قد تنتج عنها، وهي «قليلاً ما تقع». حسب تأكيدها.
وتضيف خريسات :» وأثبتت دراسة حديثة أن النباتيين يتمتعون بعمر طويل، واستندت الدراسة للتوصل إلى هذه النتيجة إلى بيانات خاصة بالوفيات بين النباتيين وغير النباتيين، وهي البيانات الخاصة بـ 70 ألف حالة .و نُشرت «JAMA Internal Medicine»، مؤسسة أبحاث طبية دولية، لتتوصل إلى أن نسبة الوفيات لأسباب صحية بين النباتيين تتراجع مقابل نسبة الوفيات للنوع نفسه من الأسباب بواقع 12% مقبل غير النباتيين.وأضافت الدراسة الحديثة أن النباتيين يعشون حياة صحية أطول من دون تعرض لمشكلات صحية تشكل خطرًا على الحياة.وأكدت الدراسة أن هناك إشارات تدلل على الحالة الصحية لدى النباتيين أفضل من غير النباتيين، حيث يهيئ تناول الحبوب والخضروات إلى ضبط تدخل ضغط الدم، وتفادي ارتفاعه المفاجئ، وضبط مستوى الكوليسترول في الدم، بالإضافة إلى فوائد صحية كثيرة للنظام الغذائي النباتي.وأثبتت الدراسة أيضًا أن النظام الغذائي النباتي يقي الإنسان من الكثير من الأمراض المزمنة على رأسها ارتفاع ضغط الدم وداء السكري وأعراض الأيض».
بعض العناصر لا توجد في النباتات
وتضيف اخصائية التغذية حنين النجار ان النظام الغذائي النباتي نمط لا يمكن تغييره عند كثير من الحالات، لذا يجب التعامل والتكيف معه، للحصول على بدائل العناصر الغذائية الموجودة في اللحوم لحماية الجسم، أن هناك بعض العناصر الغذائية يجب على أصحاب النمط الغذائي النباتي تناولها، ومنها فيتامين «B12» الذى لا تحتوى عليه أغلب الأطعمة النباتية، لذا يجب عليهم تناول الألبان بشكل منتظم، بالإضافة إلى البروتين الذى يستمده الإنسان النباتي من البيض والبقوليات وبعض الخضروات والفواكه.
وتشير استشارية التغذية العلاجية إلى أهمية تناول الحديد، كون النباتيون يفتقرونه في أجسامهم، نظرا لأن امتصاصه «الحديد» من المصادر النباتية يكون أقل من اللحوم، لذا يجب تناول العديد من العناصر التي تحتوى على الحديد وفيتامين «C».
الدستور- ماجدة ابو طير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
النباتيون : الصحة أهم من مغريات الطعام!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة اوراق الورد الادبية :: الاقســـــــام العامـــــــــــة :: الموضوعات العامة-
انتقل الى: